صفحة رئيسية العلاقات بين الصين ومصر العلاقات الصينية العربية معلومات السفير معلومات السفارة الأوساط المحلية معلومات عامة عن الصين المعلومات العامة عن مصر الأرباط المعنية
    صفحة رئيسية > معلومات السفير
مؤتمر في مصر للتعريف بالسوق الصينية
2007/03/27

القاهرة 25 مارس /شينخوا/ عقدت وزارة التجارة والصناعة المصرية في العاصمة المصرية /القاهرة/ اليوم /الاحد/ مؤتمر "يوم الصين في مصر"  تحت رعاية رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصري. 

     ويهدف المؤتمر الذي استغرق يوماً واحداً الى تعريف الشركات  المصرية بفرص الاستثمار المتاحة فى السوق الصينية.  

     وبدأ المؤتمر بكلمة القاها وو سى كه سفير الصين لدى مصر أعرب  فيها عن شكره لوزارة التجارة والصناعة المصرية لتنظيمها هذا المؤتمر، مشيرا إلى أهمية مثل هذه المؤتمرات في تفعيل التعاون الاقتصادي  والتجاري بين مصر والصين. 

     وشرح المسؤول الصينى الاجراءات التشجيعية تجاه اقتصاد الدول  الأفريقية التي طرحها الرئيس الصيني هو جين تاو في قمة بكين لمنتدى  التعاون الصيني الأفريقي الذي عقد في العاصمة الصينية /بكين/ في شهر  نوفمبر الماضي. 

     وقال السفير الصيني أن من أهم هذه الإجراءات : مضاعفة المساعدات  الإنمائية الصينية إلى القارة الأفريقية بحلول عام 2009، وتقديم قروض ميسرة قدرها ثلاثة مليارات دولار وقروض الشراء الميسرة وقدرها ملياري دولار للدول الأفريقية في السنوات الثلاث القادمة، بغية تشجيع ودعم  استثمار المؤسسات الصينية في أفريقيا. 

     واضاف وو ان هذه الإجراءات تشمل ايضا إنشاء صندوق التنمية  الصينية الأفريقية يصل رأسماله إلى خمسة مليارات دولار تدريجيا، فيما تقوم الصين بإنشاء من 3 إلى 5 مناطق للتعاون الاقتصادي والتجاري في  الدول الأفريقية في السنوات الثلاث القادمة. 

     وأشار سفير الصين لدى القاهرة إلى أن مثل هذه الإجراءات تعبر عن  مشاعر الصداقة الخالصة التي يكنها الشعب الصيني تجاه الشعوب  الأفريقية، وتعد دليلا على اهتمام حكومة الصين بتطوير علاقاتها مع  الدول الأفريقية وفي مقدمتها مصر، مشيدا في الوقت ذاته بالتطورات  الحالية التي يشهدها التعاون الثنائي في مجال الاقتصاد والتجارة بين  البلدين. 

     وعلى هامش المؤتمر، قال مساعد وزير التجارة والصناعة لشؤون تنمية الصادرات والعلاقات الدولية محمد منصور فهمى لمراسل وكالة انباء  الصين الجديدة /شينخوا/ "ان مصر والصين دولتان متميزتان فى افريقيا  وآسيا والعالم كله، وتحتلان مكانة عالية على مستوى اقتصاديات العالم، " مشيراً الى ان حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ فى العام  الماضى حوالى 3.2 مليار دولار امريكى.  

     واضاف المسؤول المصرى انه توجد الكثير من المصالح المشتركة بين  البلدين يمكن تطويرها وتوطيدها فى مجلات التجارة والاقتصاد  والاستثمارات. 

     وناقش المشاركون في المؤتمر فرص الاستثمارات الصينية فى مصر،  بالاضافة الى بعض المشاكل الكامنة التى قد يواجهها المستثمرون  الصينيون اثناء استثماراتهم في مصر. 

     كما طرح بعض الخبراء عددا من عناصر تطوير وتعزيز العلاقات  الاقتصادية والتجارية بين الصين ومصر، مشيرين الى التجارب المتميزة  الصينية فى مجالات التمويل والاستثمار فى البلدان الافريقية الاخرى  بما فيها ليبيا والجزائر والسودان .

أخبر صديقك
  أبدي رأي إطبع هذه الورقة