صفحة رئيسية العلاقات بين الصين ومصر العلاقات الصينية العربية معلومات السفير معلومات السفارة الأوساط المحلية معلومات عامة عن الصين المعلومات العامة عن مصر الأرباط المعنية
    صفحة رئيسية > العلاقات بين الصين ومصر
كلمة السفير وو سيكه في افتتاحة قسم اللغة الصينية بجامعة القاهرة
2004/10/11

سعادة الأستاذ الدكتور /  علي عبد الرحمن يوسف رئيس جامعة القاهرة

سعادة الأستاذ  /  يوان قوي رن  نائب وزير التعليم الصيني

الأساتذة الأجلاء

الطلاب و الطالبات الأعزاء

يسعدني أن أحضر حفل افتتاح قسم اللغة الصينية و آدابها بجامعة القاهرة  اذ أنه حدث عظيم للتعاون و التبادل في مجال التعليم بين الصين و مصر. ان جامعة القاهرة جامعة شهيرة لها تاريخ عريق و تذخر بها الكليات المتنوعة و المعاهد المختلفة  و اليوم أتقدم اليكم بخالص التهاني و التمنيات بافتتاح قسم اللغة الصينية التي ستفتح أفقا جديدا   للتبادل والتعارف بين الجامعات المصرية والجامعات الصينية  .

ان الصين و مصر دولتان ذاتا حضارتين عريقتين قد ساهمتا مساهمة فريدة لا مثيل لها في مسيرة تطوير الحضارات العالمية . ان حضارات العالم متنوعة عديدة الأشكال . و عند ما تتفاعل الحضارتان الصينية و المصرية  يزيد من فرص التفاهم و التعارف بين شعبي البلدين.

منذ قيام العلاقات الدبلوماسية بين الصين ومصرفي30 مايو 1956  شهدت العلاقات الثنائية بين البلدين نموا مضطردا و تطورا مستمرا في جميع المجالات  كما تشهد العلاقات التعليمية ازدهارا ملموسا طوال هذه السنوات حتي يصبح ركيزة قوية للتعاون بين بلدينا في جميع المجالات .

 ان القيادة الصينية و المصرية تولي اهتماما بالغا لقضية التعليم .

و تعتبر الحكومة الصينية سياسة " ربط نهضة الوطن بنهضة   العلم و التعليم " خطة  استراتيجية تستهدف تحقيق التنمية المستديمة  .

 

و كذلك تضع الحكومة المصرية مهمة " تطوير التعليم في مقدمة أولويات العمل الوطني  "

 و اني علي ثقة راسخة بأن للتعاون بين الصين و مصر في مجال التعليم  أفقا واسعا و مستقبلا  باهرا. ويطيب  للسفارة الصينية بالقاهرة أن تبذل مجهوداتها الدؤوبة لدفع عجلة التعاون التعليمي بين بلدينا علي درب التنمية و التطوير  .

 و أخيرا أتمني لبرعم قسم اللغة الصينية في جامعة القاهرة نموا موفقا حتي يعطي ثمارا يانعة  للتعاون بين بلدينا .

 و  شكرا   

أخبر صديقك
  أبدي رأي إطبع هذه الورقة