صفحة رئيسية العلاقات بين الصين ومصر العلاقات الصينية العربية معلومات السفير معلومات السفارة الأوساط المحلية معلومات عامة عن الصين المعلومات العامة عن مصر الأرباط المعنية
    صفحة رئيسية > العلاقات بين الصين ومصر
كلمة السيد وو سيكه السفير الصيني بالقاهرة في مراسم افتتاح المبنى الإدارى الجديد للمكتب الاقليمى للشرق الأوسط لوكالة أنباء شينخوا
2005/11/28

سعادة السيد طلعت لطفي نائب رئيس الهيئة العامة للاستعلامات المحترم،

سعادة السيد خه بينغ نائب رئيس وكالة أنباء شينخوا المحترم،

السيدات والسادة والأصدقاء،

إنه لمن بالغ سعادتي أن ألتقي اليوم بالأصدقاء الحاضرين على ضفاف النيل لحضور مراسم افتتاح المبنى الإدارى الجديد للمكتب الاقليمى للشرق الأوسط لوكالة أنباء شينخوا. في هذا المبنى، يمكننا أن نتطلع الى ملامح عظيمة للأهرامات المشهورة في العالم، كأن المسافة بين سور الصين العظيم والأهرامات أصبحت أقرب وهذا يجعلنا نشعر بارتياح القلوب وانبساط النفوس. ويطيب لى أن أتقدم نيابة عن السفارة الصينية بالقاهرة بالتهاني الحارة لافتتاح هذا المبنى الجديد!

تعتبر وكالة شينخوا مؤسسة إعلامية أكثر مرجعية ومصداقية في الصين ولديها قوة التأثير الحيوية في العالم. وظل المكتب الاقليمى يلعب دورا مهما في ربط الصين مع منطقة الشرق الأوسط بعد إنشائه في القاهرة على مدى 20 عاما مضت، وإنه يمثل جسرا مهما لنشر الصداقة بين الصين والدول العربية ونافذة مفيدة لتعريف القراء الصينيين على العالم العربي وتعريف الأصدقاء في منطقة الشرق الأوسط على الصين. كما يقدم المكتب الاقليمى الصور المتكاملة حول الصين من كل الأبعاد السياسية والاقتصادية والثقافية والتاريخية والجغرافية وغيرها من الزوايا المتعددة ويغطى علاقات التعاون الودى بين الصين والدول العربية بشكل مفصل، كما ينشر القضايا الساخنة في منطقة الشرق الأوسط على وجه موضوعي، وإنه ينقل أيضا المنجزات التي حصل عليها العالم العربي في كافة المجالات بكل حماسة إلى الشعب الصيني، حيث لقى الترحيب من جماهير الشعب الصيني والتقدير الواسع النطاق من دول المنطقة.

إن افتتاح المبنى الجديد يوفر ظروفا أحسن لتطوير أعمال المكتب الاقليمي، ويعتبر أيضا دليلا جديدا على علاقات التعاون الودي بين الصين والدول العربية بشكل عام وبين الصين ومصر بصفة خاصة. ويسعدنا أن نوجه شكرنا وامتناننا لكل من وزارة الخارجية ووزارة الإعلام والهيئة العامة للاستعلامات والمؤسسات المصرية الأخرى على مساعداتها الجليلة في بناء هذا المبنى. إن علاقات التعاون الودي بين الصين ومصر والدول العربية الأخرى تشهد تطورا مستمرا، ومما يطرح مطالب جديدة وعلى مستوى أعلى لوكالة شينخوا في تغطية شؤون الشرق الأوسط. وتحدوني الثقة بأن زملاءنا في المكتب الاقليمى للشرق الأوسط لوكالة شينخوا سيواصلون جهودهم الوفية في تعزيز التعارف والصداقة والتعاون بين الشعب الصيني وشعوب الدول العربية بنشاطهم وبالروح الموضوعية.

وشكرا لكم جميعا!

أخبر صديقك
  أبدي رأي إطبع هذه الورقة