صفحة رئيسية العلاقات بين الصين ومصر العلاقات الصينية العربية معلومات السفير معلومات السفارة الأوساط المحلية معلومات عامة عن الصين المعلومات العامة عن مصر الأرباط المعنية
    صفحة رئيسية > العلاقات بين الصين ومصر
رئيسا وزراء الصين ومصر يبحثان العلاقات الثنائية
2006/06/18
اجرى رئيس مجلس الدولة الصينى الزائر  ون جيا باو محادثات مع رئيس الوزراء المصرى احمد نظيف بعد ظهر اليوم / السبت/ لبحث سبل تعميق العلاقات الاستراتيجية والتعاونية الثنائية .  

     وقال ون خلال المحادثات ان العلاقات الثنائية نمت بصورة ثابتة  ووصلت الصداقة والتعاون بين الصين ومصر فى الوقت الراهن الى مستوى  غير مسبوق وحققت فوائد ملموسة لشعبى البلدين .  

 اجرى رئيس مجلس الدولة الصينى الزائر  ون جيا باو محادثات مع رئيس الوزراء المصرى احمد نظيف بعد ظهر اليوم / السبت/ لبحث سبل تعميق العلاقات الاستراتيجية والتعاونية الثنائية

     وعلق ون قائلا اننا "نشعر بالارتياح لذلك" ، مضيفا انه ثبت فى  الماضى وسيثبت فى المستقبل ان البلدين صديقان جديران بالثقة وشريكان  جيدان بينهما تعاون صادق .  

     ومن جانبه قال نظيف ان رئيس مجلس الدولة ون جيا باو قام بزيارة  مصر فى الذكرى الـ50 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين مصر والصين،  مما يدفع نمو الروابط الثنائية التعاونية والاستراتيجية .  

     وقال نظيف ان البلدين وكل منهما يمثل حضارة قديمة، يتقاسمان  المصالح فى العديد من المجالات، مضيفا ان مصر تنظر الى الصين كصديق  حميم وشريك هام على مسار التنمية .  

     واوضح ان مصر ترغب فى تعلم المزيد من الصين فيما يتعلق بتنمية  وتعزيز تعاونها مع الصين فى المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية وغيرها .  

     ووافق الجانبان على انه من الضرورى للبلدين تنمية الروابط  الثنائية من منظور استراتيجى طويل الامد .  

     كما اشاد رئيسا الوزراء بتوقيع الاطار التنفيذى لتعميق العلاقات  الاستراتيجية والتعاونية بين الصين ومصر، قائلين ان الاطار يعد  برنامجا شاملا للتعاون الثنائى فى كافة المجالات خلال الاعوام  القادمة وان الجانبين على استعداد للعمل معا لتطبيق الاطار.

     كما اتفق البلدان خلال المحادثات على اتخاذ اجراءات لتدعيم  العلاقات الثنائية .  

     واتفقا ايضا على الحفاظ على الاتصال بين الحكومتين والبرلمانين  والاحزاب السياسية فى البلدين، وتعزيز الحوار الاستراتيجى وتبادل  الآراء بشأن العلاقات الثنائية والقضايا الدولية الكبرى .  

     كما اتفقا على البحث عن سبل جديدة للتعاون الاقتصادى والتجارى  لتحقيق نمو متوازن فى التجارة، وزيادة الاستثمارات المتبادلة  والارتقاء بالتعاون التكنولوجى وتوسيع التعاون الثنائى فى مجالات  الصناعة والزراعة والمصايد والاتصالات والطاقة والنقل والبنية  التحتية .  

     واتفق البلدان على تعزيز التبادلات فى مجالات الثقافة والتعليم  والعلوم والتكنولوجيا والصحة والسياحة لتدعيم التفاهم المتبادل .  

     كما اتفقا على تعميق التشاور والتنسيق فى الشؤون الاقليمية  والدولية لدفع اضفاء الطابع الديمقراطى على العلاقات الدولية وتدعيم  الحوار بين الحضارات المختلفة وتشكيل عالم متناغم .  

     كما تبادل رئيسا الوزراء الآراء بشأن العلاقات الصينية-العربية.  وقال ون جيا باو ان مصر دولة لها اهمية كبرى فى العالم العربى، وان  اقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين ومصر قبل 50 عاما فتح الباب  لتنمية العلاقات الصينية المصرية .  

     وقال ان الصين تقدر صداقتها التقليدية مع الدول العربية وستواصل  دعم القضية العادلة للدول العربية لاستعادة الحقوق المشروعة وستدعم  جهودها للمضى على طريق التنمية الذى يناسب وضعها الوطنى .  

     واوضح ان الجانب الصينى يرغب فى العمل مع مصر والدول العربية  الاخرى لتعزيز التعاون الصينى-العربى من خلال منتدى التعاون الصينى- العربى وقنوات اخرى من اجل تطوير نمط جديد للشراكة الصينية-العربية  يرتكز على المساواة والمنفعة المتبادلة وموجه نحو المستقبل .  

     ومن جانبه قال نظيف ان الجانب المصرى يأمل العمل مع الجانب  الصينى لدفع الروابط الصينية-العربية للامام .

     وحضر رئيسا الوزراء عقب المباحثات مراسم توقيع 11 اتفاقية تغطى  الجوانب السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية.  

     ومن بين الاتفاقات قام ون ونظيف بتوقيع اطارى تنفيذى لتعميق  العلاقات الاستراتيجية والتعاونية بين الصين ومصر .  

     ووقع وزير الخارجية الصينى لى تشاو شينغ ونظيره المصرى احمد ابو  الغيط اتفاقا بين الحكومتين حول الاعفاء المتبادل من التأشيرة  للصينيين حاملى جوازات السفر الدبلوماسية وجوازات سفر المهمة  وللمصريين حاملى جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة .  

     ووقع وزير التجارة الصينى بو شى لاى ووزيرة التعاون الدولى  المصرية فايزة ابو النجا ثلاثة اتفاقات، هى اتفاق حول التعاون  الاقتصادى والتكنولوجى واتفاق اطارى حول القروض التفضيلية من الصين  لمصر ومذكرة تفاهم بين الحكومتين حول بناء مدرسة ابتدائية ريفية فى  مصر.  

     وعقب مراسم التوقيع حضر ون جيا باو ونظيف مراسم اطلاق عدد من  المشروعات التعاونية فى مصر، تشمل مبنى للمستثمرين يقدم خدمة الشباك  الواحد، ومشروعا للفوسفات فى الوادى الجديد ومشروع لتجديد مركز  القاهرة الدولى للمؤتمرات وانشاء فندق خمسة نجوم تابع للمركز.  

     وقد وصل ون جيا باو الى هنا بعد ظهر اليوم /السبت/ فى زيارة  رسمية لمصر تستغرق يومين تلبية لدعوة من رئيس الوزراء المصرى احمد  نظيف.  

     يذكر ان مصر هى محطة ون جيا باو الاولى فى جولته التى تشمل سبع  دول افريقية، وسيزور خلالها غانا وجمهورية الكونغو وانجولا وجنوب  افريقيا وتنزانيا واوغندا.

أخبر صديقك
  أبدي رأي إطبع هذه الورقة