صفحة رئيسية العلاقات بين الصين ومصر العلاقات الصينية العربية معلومات السفير معلومات السفارة الأوساط المحلية معلومات عامة عن الصين المعلومات العامة عن مصر الأرباط المعنية
    صفحة رئيسية > العلاقات بين الصين ومصر
الصين وافريقيا يتعهدان بتعميق التعاون الاستراتيجى
2006/11/07

تعهد الرئيس الصينى هو جين تاو والرئيس  المصرى محمد حسنى مبارك اليوم /الثلاثاء/ بمواصلة تدعيم علاقات  التعاون الاستراتيجى الثنائى فى الوقت الذى تحتفل فيه الدولتان  بالذكرى الخمسين لاقامة العلاقات الرسمية. 

                                        

     وصرح الزعيمان بانهما يشعران بالرضا إزاء التقدم الكبير الذى  احرزته علاقاتهما خلال العقود الخمسة الماضية واتفقا على تعزيز  العلاقات السياسية والتعاون الاقتصادى والتجارى والتبادلات الثقافية، وتحسين التنسيق فى الشؤون الدولية والاقليمية. 

     وقال هو جين تاو، الذى يصف العلاقات الصينية المصرية بانها "نموذج طيب" لتعاون الجنوب والجنوب، ان الشعبين الصينى والمصرى يؤيدان دائما كل منهما الاخر ويتبادلان ثقة عميقة فى نضالهما من اجل تحقيق السيادة الوطنية والتنمية الاقتصادية. 

     واشاد هو جين تاو بصورة خاصة بجهود مبارك الرامية الى تعزيز  العلاقات الثنائية، قائلا ان مبارك، وهو "صديق حميم" للشعب الصينى  ويتمتع بصداقة عميقة مع عدة اجيال من الزعماء الصينيين، قدم اسهامات  " بارزة" لتنمية العلاقات الصينية المصرية. 

     وصل مبارك الى الصين يوم الجمعة الماضى ليقوم بتاسع زيارة له للصين ولحضور قمة تاريخية ببكين لمنتدى التعاون الصينى الافريقى. 

     كما ركز هو جين تاو على التجارة الثنائية، قائلا انه يتعين عليهما  التعاون للاستفادة من امكانات التعاون الاقتصادى وخاصة فى مجالات  الاتصالات، والنقل، والمنسوجات. 

     وذكر مبارك ان العلاقات بين مصر والصين تشهد نموا مستمرا ودخلت  افضل فترة فى تاريخها. وقال ان مصر تولى اهتماما كبيرا بتنمية  التعاون الاقتصادى والتجارى مع الصين، واضاف انها تتطلع الى تدعيم  التعاون فى مجالات الاستثمار، والتجارة، والسياحة، والموارد البشرية. 

  وحول العلاقات الصينية الافريقية، قال هو جين تاو ان الصين  والبلدان الافريقية اصدقاء مخلصين واشقاء احماء. وتعد قمة بكين  لمنتدى التعاون الصينى الافريقى معلما فى التعاون الصينى الافريقى  متبادل المنفعة وسيكون لها تأثير خاص فى تاريخ العلاقات الصينية  الافريقية. 

     وذكر ان مصر شريك استراتيجى وتعاونى هام للصين فى العالم العربى  وفى قارة افريقيا وفى الدول النامية، واضاف ان الصين ستحافظ على  اتصالات وثيقة مع مصر لتنفيذ النتائج التى تم التوصل اليها فى قمة  بكين وللاستعدادات للاجتماع الوزارى الرابع للمنتدى الذى سيعقد فى  مصر فى عام 2009. 

     وقال مبارك ان قمة بكين تكللت بالنجاح وان تنمية العلاقات  الافريقية الصينية امر هامة جدا، مشيرا الى ان مصر تود التعاون مع  الصين لدفع التنمية الصحية لهذه العلاقات قدما. 

     وتحدث مبارك عن الوضع فى الشرق الاوسط ووجهات نظر مصر حول القضية. 

     وذكر هو جين تاو ان الصين ستقف على الدوام الى جانب الشعب العربى  وتؤيد تسوية القضية من خلال المفاوضات السياسة القائمة على اساس  قرارات الامم المتحدة ذات الصلة. 

     واضاف هو جين تاو ان الصين تود بذل جهود منسقة مع مصر من اجل  التحقيق المبكر للسلام والاستقرار فى الشرق الاوسط. 

     وصل مبارك الى بكين يوم الجمعة فى زيارة دولة للصين ولحضور قمة  بكين التاريخية التى استمرت يومين واختتمت اعمالها يوم الاحد.

أخبر صديقك
  أبدي رأي إطبع هذه الورقة